الأربعاء , 18 يناير 2017

الاتحاد سندباد الكرة المصرية .. 4 رحلات حول العالم

T1

لم تكن رحلة الاتحاد الشهيرة الى اوروبا فى بداية العشرينات هى رحلة نادى الاتحاد الوحيدة الى خارج مصر , فنادى الاتحاد سافر الى خارج مصر اربع مرات كانت الاولى الى تركيا و بلغاريا و ازمير و الثانية الى بلاد الشام و الثالثة الى اليونان و اخيراً الى ليبيا فى السبعينات .

رحلة الاتحاد الى الخارج ( اول رحلة لفريق مصرى الى الخارج 1926 )

بعد فوز نادى الاتحاد بكأس التفوق المصرى عام 1926 انهالت الدعوات على الفريق من الفرق الاجنبية للعب مع الاتحاد بالخارج و منها اندية اجنبية سبق ان جاءت الى مصر و لعبت مع الاتحاد و شاهدت عظمة الفريق و نجومه .

و قرر مجلس الادارة قيام الفريق برحلة كنوع من المكافآة للاعبين و كذلك لزيادة مهارتهم عبر الاحتكاك بالفرق الاجنبية ليزداد مستوى اللاعبين و اراد كذلك مجلس الادارة ان يقوم الفريق بنوع من الدعاية الجيدة لمصر فى المحافل الدولية .

و تناولت الصحف المصرية آنذاك القرار الجرىء لمجلس ادارة الاتحاد ما بين مؤيد و معارض للفكرة فقد رأى بعد النقاد المؤيدين ان الرحلة ستزيد شعبية كرة القدم فى مصر بالخارج و ان المصريون سيقتحمون مجالاً جديداً حيث ان نادى الاتحاد هو اول نادى عربى يقوم برحلة للخارج , اما المعارضون فخشوا على الاتحاد من قوة الفرق الاجنبية و سوء العاقبة اذا ما الحقت هذه الفرق هزائم ضخمة بحق الاتحاد .

T2

و بعد ان حسم مجلس الادارة قراره اتجهت بعثة الاتحاد لتزور 3 دول هى تركيا و اليونان و بلغاريا و كانت بعثة الاتحاد تتكون من داوود راتب رئيساً و احمد غزالات سكرتيراً و شكرى الحمامى اميناً للصندوق و مديراً للفريق .

و كانت قائمة الاتحاد تتكون من ليفونتى حارساً للمرمى و حميدو شارلى و خميس بدر و حسن حلمى و حسن رجب و حافظ شرارة (بيظا) و جابر الصورى و البرنس و السكرى و النجمين محمود حودة و السيد حودة و الى جوارهم لاعبى الترسانة الذين سافروا مع الاتحاد كضيوف شرف و هم رستم حارس المرمى و محمد شميس و رزق الله حنين و محمود مهران و احمد منصور .

استغرقت رحلة الاتحاد الى تركيا ثلاثة ايام حيث استقلت البعثة سفينة و كان فى استقبال الفريق هناك سلمان نجيب احد كبار موظفى سفارة مصر فى تركيا آنذاك و التقى الاتحاد عقب وصوله بساعات قليلة فريق فنار بقشة التركى الذى استغل ارهاق السفر الواضح على لاعبى الاتحاد ليفوز بهدفين مقابل هدف وحيد .
اشعلت المباراة الاولى حماس لاعبى الاتحاد لرفع اسم مصر عالياً ليدخل الفريق فى سلسلة انتصارات متتالية فى 12 مباراة لعبها الفريق و كان مسك الختام ان فاز الاتحاد على فنار بقشة 2/0 فى اخر مباريات الرحلة ليثبت ان خسارة المباراة الاولى لم تكن لفارق المستوى و انما لاجهاد السفر و جاءت نتائج الاتحاد كالتالى :

1- الاتحاد و فنار بقشة التركى .. 2/1 للفريق التركى
2- الاتحاد و جلطة سراى التركى .. 5/0 للاتحاد
3- الاتحاد و منتخب فنار بقشة و جلطة سراى التركيين .. 3/0 للاتحاد
4- الاتحاد و بشكتاش التركى .. 2/0 للاتحاد
5- الاتحاد و منتخب الجيش التركى .. 3/0 للاتحاد
6- الاتحاد و برجاس البلغارى .. 1/0 للاتحاد
7- الاتحاد و سلافيا البلغارى .. 1/0 للاتحاد
8- الاتحاد و فارنا البلغارى .. 3/0 للاتحاد
9- الاتحاد و صوفيا البلغارى .. 2/0 للاتحاد
10- الاتحاد و منتخب اندية فارنا البلغارية .. 2/0 للاتحاد
11- الاتحاد و فنار بقشة التركى 2/0 للاتحاد
12- الاتحاد و نادى ازمير 4/0 للاتحاد
13- الاتحاد و منتخب اندية ازمير 3/0 للاتحاد

و كانت مباراة الاتحاد و الجيش التركى بدعوة من رئيس تركيا آنذاك مصطفى كمال اتاتورك و الذى حضر المباراة بنفسه و شهد تألق لاعبى الاتحاد و تلاعبهم بأفضل لاعبى الجيش التركى فى المباراة التى انتهت بفوز الاتحاد بثلاثة اهداف نظيفة .

نجحت رحلة الاتحاد و حققت اهدافها فالاتحاد فاز فى 12 مباراة من اصل 13 مباراة و سجل لاعبوه 32 هدفاً و تلقت شباكه هدفين فقط مما رفع اسهم الكرة المصرية فى الخارج و لم يكن اداء المنتخب المصرى الجيد فى بطولة كأس العالم 1934 بأيطاليا بعدها بسنوات قليلة غريباً على اوروبا بعدما شاهدت فريق الاتحاد و نتائجه المبهرة مع فرقها على ارضهم و وسط جماهيرهم .

T3

رحلة الاتحاد الثانية خارج مصر عام 1932

لم تتوقف رحلات نادى الاتحاد الى خارج مصر عند الرحلة الاولى التى احدث فيها الفريق نجاحاً باهراً فى العام 1926 و ذاع صيته فى بلدان اوروبا خاصة البلاد التى زارها و هزم اقوى الفرق بها ليقرر مجلس الادارة سفر الفريق فى رحلة اخرى عام 1932 الى بلاد الشام و اوروبا .

سافرت بعثة الاتحاد المكونة من نجيب عونى سكرتير النادى رئيساً للبعثة و شكرى الحمامى امين صندوق النادى و البعثة و اللاعبون مختار امين و ماريو لحراسة المرمى و على كاف و عبد المنعم جابر و العربى الصورى لخط الظهر و المهدواى و جابر الصورى و خميس بدر و ليزو لخط الدفاع و مسيحة و حسن الرومى و محمود حودة و عوض عبد الحليم و محمد لطيف و حلمى مصطفى لخط الهجوم و كانت الرحلة هذه المرة الى بلاد سوريا و اليونان و فلسطين حيث خاض الفريق مباراتين فى سوريا و اربعة فى اليونان و اربعة فى فلسطين و فاز الاتحاد فى جميع مباراياته و استغرقت الرحلة شهراً ليعود بعده الفريق الى الاسكندرية من جديد .

التقى الاتحاد بمنتخب تل ابيب ( تل الربيع آنذاك ) و فاز عليه بستة اهداف مقابل لا شىء و كان تواجد اليهود فى فلسطين فى هذا الاوان طبيعياً و كانوا يعيشون الى جانب العرب قبل ان يأتى عام 1948 ليتغير كل شىء .

T4

رحلة الاتحاد الثالثة الى الخارج 1950

فى ثالث رحلاته الى الخارج توجه الاتحاد الى اليونان ببعثة مكونة من احمد صادق الاجهورى عضو مجلس الادارة آنذاك رئيساً للبعثة و عبد المنعم حجاج سكرتير النادى سكرتيراً للبعثة و احمد شكرى الحمامى امين صندوق النادى اميناً لصندوق البعثة و السيد حودة مدرباً للفريق .

و تكونت قائمة اللاعبين من رزق اللافى و احمد كاطو لحراسة المرمى و محمد اللافى و حبشى سليم و السيد الجندى لخط الظهر و كمال الصباغ و سعد راشد و حسن على و الكسندر و الحاج شتا و الديبة و مصطفى كريم و عبد المنعم اغا و عبد القادر كورا و عجمية و سعد كريم و يسرى سليمان لخطى الدفاع و الهجوم .

استغرقت الرحلة خمسة عشر يوماً فى الفترة من 19 يونيو 1950 و حتى 2 مايو 1950 خاض خلالها الفريق اربعة مباريات فاز فى الاولى على نادى باناثانيكوس بهدفين نظيفين و تعادل مع آيك اثينا بطل اليونان موسم 1949/1950 بهدف لمثله و تعادل مع منتخب ناديى اولمبياكوس و باناثانيكوس بهدف لمثله ايضاً قبل ان يخسر فى المباراة الاخيرة من فريق اولمبياكوس بعد اصابة كمال الصباغ و السيد الجندى نجما الفريق فى بداية المباراة .

كتبت الصحافة اليونانية عن حارس الاتحاد احمد كاطو بعدما اثار اعجاب الجماهير اليونانية بأدائه ” كاطو ابانو تيرما ” و معناها بالعرب كاطو افضل حارس مرمى .

T5

بعثة الاتحاد تضع الورود عند قبر الجندى المجهول باليونان

رحلة الاتحاد الرابعة

كرر الاتحاد رحلاته الى الخارج مرة اخرى و لكن هذه المرة الى ليبيا و تكونت بعثة الاتحاد من حسن فهمى رئيساً و محمد سلامة ادارياً و احمد كاطو مديراً فنياً و كمال الصباغ مدرباً و اللاعبون : عرابى و بنايوتى و بكر و بوبو و الكيلانى و اباظة و على بسيونى و نبيل المرشدى و شحتة الاسكندرانى و عيسوى و محمد جابر و صبرى بلال و رمزى و فكرى مرسى و رزق نصار و عادل البابلى .

تعادل الاتحاد فى اولى مبارياته مع فريق الهلال الليبى فى بنى غازى بهدف لمثله و فاز على الاهلى الليبى بهدفين ثم اختتم رحلته بالفوز على دارنس الليبى بهدف نظيف .

 

م.عمرو صبرى

www.facebook.com/amr.pwr